Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

 

نعيد نشر صورة القبلة التي اهتزت لها كراسي برلمانيوا العدالة و التنمية و هم في طريق عودتهم الى البلاد السعيدة، وهي صورة جعلوا منها مأساة دخل الطائرة المصرية المسكينة..

كان البرلمانيون الملتحون معلقين بين السماء و الأرض، و هي وضعية تزيد من
 الخشوع، مادام أنهم شعروا بأنهم أكثر قربا من الرب، و بالتالي من الأولى أن يكونوا في حالة صدق مع الذات و يكشفوا عن ظلاميتهم الدفينة التي يتفننون في تلطيفها بلبس الكرافاطات وترطين الأرقام في البرلمان ،و تحسين الابتسامات، و تشذيب اللحى و طرد القمل منها..

ربما يكون للحادث ، له علاقة بأشياء لعينة تتخفى في ثنايا اللاشعور البغيض..فمشاهد القبل التي يؤديها الممثلون في هليود باحترافية عالية و حضور الزوجات المصونات، يولد لدى البعض حرجا كبيرا بسبب قلة الزاد و التصحر في فن الحب الذي تكون من عوارضه سلاطة اللسان و "الصلابة" أمام الجماهير و تجمعات الأنصار و الغوغاء..

ربما اعتقد السيد أفتاتي و هو مأخوذ بعودته من الأراضي المحررة، وعلى متن الطائرة الإخوانية المجيدة، أن المنكر الآن يجب أن يغير بالسرعة القصوى، و هي السرعة التي توازي إسقاط طائرة..لكن قدر الله و لطف و قرر ربان الطائرة بأن "يوقف البيضة في الطاس " و النزول إظطراريا فوق التراب الجزائري..آنذاك اشتغل الحس السياسي و تنحى الرب جانبا و لم يعد منع القبل من الأولويات..

شكرا ربان الطائرة الذي عرف كيف يري للبرلمانيين الصناديد حجمهم الحقيقي و زورهم المفتعل على الأخلاق..


-----------------------
رشيد عنتيد
26 يناير 2013

Spider-Man-Kiss.jpg

 


Partager cet article

Repost 0